طلب إحاطة بمعاملة الأطقم الطبية معاملة الجيش والشرطة

أهل مصر
فيروس كورونا
فيروس كورونا

تقدم النائب طلعت خليل عضومجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس الوزراء ووزير المالية يطالب فيه بمعاملة أفراد الأطقم الطبية الذين يستشهدون أثناء تقديم الخدمة الطبية معاملة شهداء العمليات الحربية والأمنية من حيث التكريم والمعاش الاستثنائى لأسرهم وكل المزايا المادية والمعنوية.

ووصف النائب دورأعضاء الطاقم الطبى بأنه لايقل عن دور الجيش فيما يقدمونه من تضحيات للمجتمع والحفاظ عليهم هدف اساسى يسعى له الجميع.

وهو ماسبق وطالبت به نقابة الأطباء فى مخاطبتها للسيد رئيس الجمهورية مع بداية أزمة كورونا

وجاء فى نص طلب الإحاطة:

إعمالا بنص المادة (134) من الدستور والمادة (212) من اللائحة الداخلية للمجلس أتوجه بطلب إحاطة إلى: السيد الدكتور / رئيس مجلس الوزراء - السيد الدكتور/ وزير المالية

" عن ضرورة معاملة أفراد الأطقم الطبية الذين يتوفون أثناء علاجهم المواطنين المصابين بفيروس كورونا معاملة شهداء العمليات الحربية والأمنية من الجيش والشرطة في المزايا والحقوق التي كفلها لهم القانون رقم (16) لسنة 2018"

- إن دور الأطباء والممرضين وكل الأطقم الطبية التي تشارك في أوقات الأزمات والكوارث وفي حالات انتشار الأمراض والأوبئة التي تتفشى داخل المجتمع، لا يقل أهمية او تضحية عن دورالجيش - فالحفاظ على مقدرات الشعب وحمايته من أي عدو أو خطر هدف اساسي يسعى الجميع لتحقيقه

دفاعا عن الوطن والحفاظ عليه من أي خطر يهدده. - وفي ظل ذلك فإن الأطباء والممرضين وغيرهم من الأطقم الطبية يبذلون قصارى جهدهم في مواجهة وباء انتشار فيروس كورونا، فضلا عن أنهم معرضون في أي وقت للإصابة بالوباء بل ومنهم من يتوفون، ومن ثم وجب حمايتهم ومعاملتهم أسوة بالشهداء الذين يقدمون أرواحهم فداء الوطن، خاصة بعد الوفاة فإن اسرهم تحتاج إلى الرعاية من قبل الدولة. لذا نحيط الحكومه علما بضرورة معاملة أفراد الأطقم الطبية الذين يتوفون أثناء علاجهم المواطنين المصابين بفيروس كورونا معاملة شهداء العمليات الحربية والأمنية من الجيش والشرطة في المزايا والحقوق التي كفلها لهم القانون رقم (16) لسنة 2018.

Instance ID Token

Needs Permission