تشديد الإجراءات الاحترازية بمؤسسات الرعاية الإجتماعية للوقاية من كورونا

أهل مصر
تعقيم دار الرعاية الاجتماعية
تعقيم دار الرعاية الاجتماعية

كثفت وزارة التضامن الإجتماعي الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، وذلك في إطار خطة الدولة الشاملة للتعامل مع أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد، تتبع وزارة التضامن الإجتماعي مجموعة من آليات والإجراءات الاحترازية، وعدد من القرارات لمواجهة فيروس كورونا.

وقالت وزارة التضامن، إن الإجراءات الاحترازية المتبعة بمؤسسات الرعاية الاجتماعية، تشمل دور التربية والمؤسسة العقابية، ودور الأيتام، والمسنين، ومؤسسات الدفاع الاجتماعي وذوي الإعاقة، ومراكز استضافة المرأة، وذلك في ظل تداعيات انتشار الفيروس و حرصًا من الوزارة على صحة أبناء دور الرعاية.

وأوضحت "القباج"، أنه يتم إتباع التوجيهات الصحية المعلنة من قبل وزارة الصحة، وتوفير الكشف الحراري للعاملين والأبناء المقيمين بمؤسسات الرعاية مع توفير القفازات للقائمين علي الكشف علي الأبناء، ولضمان توفير مناخ صحي بالمؤسسات يتم توفير المنظفات والمطهرات اللازمة من أجل الحفاظ على النظافة، وحرصًا على نشر الوعي الصحي يتم توزيع منشورات توعوية، والإرشادات اللازمة لتحقيق أفضل سبل الوقاية، إضافة إلى منع دخول الوجبات الجاهزة لحين انتهاء الفترة المحددة لتطبيق الإجراءات.

وفي هذا الصدد، قام السيد عبد الفتاح مدير مديرية التضامن الاجتماعي بالدقهلية بتعقيم مؤسسة رعاية كبار السن وغير الأصحاء البنية بنبروه حفاظاُ على صحة النزلاء كما قام حاتم أبو النجا وكيل وزارة التضامن بالبحيرة باتخاذ الإجراءات اللازمة نحو البدء في تطهير مؤسسة البنات والمؤسسة الايوائية ومؤسسة البنين ودار مسنين الجمعية العامة للمسنين بمشاركة العاملين بالمؤسسات حرصاً على سلامة الأطفال كما تم تنظيم ندوة توعوية للحفاظ على السلامة العامة.

وفي محافظة شمال سيناء قامت سعدية محمد وكيل وزارة التضامن بالمحافظة بعدد من الإجراءات للوقاية من فيروس كورونا المستجد حيث تم عقد لقاء توعوي للعاملين بديوان عام المديرية وتوفير اجهزة قياس درجة الحرارة والمواد المطهرة لدار رعاية الأيتام وتعقيم الدار بالكامل حرصاً على سلامة الأبناء. وكذلك قام محمود فاروق مدير مديرية التضامن الاجتماعي بالأقصر بالتنسيق مع الإدارة العامة للمكافحة، بمديرية الزراعة بالأقصر بوضع خطة لتعقيم مقرات المديرية والمؤسسات الايوائية للوقاية من فيروس كورونا.

وفي محافظة الإسماعيلية تم اتخاذ العديد من الإجراءات حيث قامت مها الحفناوي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بتخصيص مبنى للعزل بدار الرحمة للبنين بالمحافظة بمدينة المستقبل في حالة ظهور أي أعراض للبرد على أحد الأبناء مع توفير المتابعة اللازمة كما تم عزل مبنى الفتيات الكبار عن الصغار في دار الرحمة للبنات وغلق الباب الفاصل بينهم وتحديد أماكن للإشراف والعمالة مع التأكيد على عدم انتقال العاملين بالمبنى وعدم استقبال أي أطعمة جاهزة من الخارج مع أخذ جميع الإجراءات اللازمة من النظافة الشخصية والعامة.

كما تم تعليق الزيارات الخارجية بدار المسنين والتشديد على العاملين بارتداء الكمامة والقفازات عند التعامل مع المسنين بالإضافة الى التنسيق مع الصحة بالمرور على المباني وتقديم التوعية اللازمة والتنبيه على جميع المؤسسات والعاملين بالاهتمام بتوفير المشروبات الساخنة والاكل الصحي.

وفي الاسكندرية، قام امام فوزي مدير مديرية التضامن الاجتماعي بالإسكندرية بالتنسيق مع عدد من الجمعيات الاهلية منها "مؤسسة محمد حمزة"، وجمعية "خليك إيجابي"، بتطهير المديرية ومؤسسات الرعاية سواء للأيتام او المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي محافظة مطروح قام فتحي الجمل وكيل وزارة التضامن بمطروح بتنظيم حملة تطهير واسعة شملت مبنى المديرية والإدارات الاجتماعية دار رعاية الايتام ودار الملاحظة.

Instance ID Token

Needs Permission