المشرف العام على التحرير داليا عماد

لعدم علمهم بإصابته بكورونا.. دفن مريض ببورسعيد دون الإجراءات الاحترازية.. والصحة تعزل أسرته وكل المشاركين في الجنازة

أهل مصر
فيروس كورونا - كوفيد 19.
فيروس كورونا - كوفيد 19.

شهدت مدينة بورفؤاد بمحافظة بورسعيد، حالة من الرعب الذي انتشر بين المواطنين، بسبب تأكيد إصابة مواطن بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، بعد دفنه، وذلك لأن نتيجة التحليل لم تظهر لتؤكد إصابته في حياته، وتم دفنه وسط عدد كبير من المشيعين والأسرة حيث فوجئ الجميع بظهور نتيجة تحليل فيروس كورونا بعد عصر اليوم الأحد، وبعد الانتهاء من مراسم الدفن التقليدية، جاءت النتيجة إيجابية لتؤكد إصابة المتوفي بفيروس كورونا في مدينة بورفؤاد بمحافظة بورسعيد.

وعلى الفور تم إبلاغ وزارة الصحة والسكان، التي اتخذت إجراءات وقائية مشددة تكمن في حرق النعش وعربة نقل المتوفي بفيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى حرق الأغطية التي كانت موجودة على النعش، وقامت بعزل كل من أسرة المتوفي بالكامل، وكل من حضر تشييع الجثمان إلى مثواه الأخير، فضلاً عن الأفراد الذين قاموا بإجراءات التغسيل والدفن، لأنها تمت بشكل غير وقائي وغير مطابقة لإجراءات التغسيل والدفن التي وضعتها وزارة الصحة والسكان في حالات وفيات فيروس كورونا لمنع انتشار العدوى.

وكانت وزارة الصحة، أعلنت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس السبت، هو 576 حالة من ضمنهم 121 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و36 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission