المشرف العام على التحرير داليا عماد

عادت من العمرة وخدعها التحليل.. تفاصيل وفاة أصغر مصابة بكورونا في مصر

أهل مصر
وفاة أصغر حالة مصابة بكورونا في مصر
وفاة أصغر حالة مصابة بكورونا في مصر

بعدما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لرجل يستغيث من أمام مستشفي عين شمس التخصصي لإنقاذ أبنة أخيه المصابة بكورونا ومعه منشور يحمل صورة فتاة في العقد الثالث من عمرها، كانت البداية ليتردد بين النشطاء اسم ياسمين أشرف الفتاة العائدة من العمرة منذ 15 يومًا فقط، وتنتظر مناقشة رسالتها الشهر المقبل إلا أن القدر كان له رأي أخر حيث وافتها المنية منذ ساعات لتحوز بوفاتها لقب أصغر ضحايا فيروس كورونا في مصر، الأمر لاقي تعاطف الجميع داعين لها بالرحمة ومن ناحية أخري استغلت القنوات المعادية لمصر وفي مقدمتهم قناة الجزيرة الإرهابية الواقعة لتصور أن الوضع الطبي في مصر متدهور ومقصر تجاه المرضي وأنهم يعانون من الإهمال؛ ولكن بالبحث عن حقيقة الواقعة كشف تلفيق الجزيرة، وأنها تحاول استخدامها سياسيا لنسرد لكم القصة كاملة.

وفاة أصغر حالة مصابة بكورونا في مصر

استغاثة أسرتها من خلال فيس بوك

البداية هو أن الدكتور محمد عباس - عم الفتاة - كان قد استغاث بالرئيس السيسي وكبار المسئولين في وزارة الصحة من خلال مقطع فيديو بثه علي صفحته الشخصية بموع التواصل الاجتماعي فيس بوك؛ لإنقاذ حياة ياسمين أشرف عباس بعدما أصيبت مصابة بفيروس كورونا وبعد أن يأس من الاتصالات بأرقام الطوارئ ومسئولي وزارة الصحة دون رد قام بنقلها لمستشفى عين شمس التخصصي بعد التشخيص الخاطئ لإحدى المستشفيات بمصر الجديدة على أن الحالة "نومنيا" والتهاب رئوي، إلا أنها بعد عمل التحاليل اللازمة ثبت أنها كورونا وإيجابية.

وفاة أصغر حالة وفاة بكورونا

دخول قناة الجزيرة الإرهابية علي خط الواقعة

ولقن عم الفتاة قناة الجزيرة درسا قاسيا وكشف كذبها بمنشور لم تشر إليه القناة الإرهابية هو أن الرئيس عبدالفتاح السيسي تدخل شخصيا ورئيس الوزراء مصطفي مدبولي في إزمة الفتاة وإنقاذ حياتها بعد مناشدة عمها لهما حيث وجه الشكر لهما موضحا تدخلهما: " أشكر مجلس الوزراء لتدخلهم وانقاذ ابنة أخي والحمدلله وأي حد يشوف الفيديو علي أي صفحة أو قناة أو موقع إخباري إلكتروني للخونة أعداء الوطن ما يشيروش ولا يبعتولي وأعملوا لأي حد يشيرهولك بلوك تفاديا لانتشاره بواسطة الخونة تحيا مصر والسيسي رئيسي وجيش مصر خير أجناد الأرض". كما جا في منشور علي صفحته الشخصية بفيس بوك.

وفاة أصغر حالة وفاة بكورونا

وفاة ياسمين أشرف عباس

بداية الحكاية أن الفتاة ياسمين أشرف عباس وعمرها 30 عاما وفقا لما يتداول بين رواد فيس بوك، ونقله عمها أنها تخرجت في كلية العلوم جامعة حلوان، كما أنها كانت على وشك مناقشة رسالة الماجستير الشهر المقبل. وهي عائده من السعودية منذ ١٥ يوما من عشرة أيام اشتكت من أعراض كورونا وتدهورت حالتها واستغاث عمها بالمسئولين من 5 أيام وعلي الفور تدخل رئيس الوزراء وتم نقلها لمستشفى عين شمس التخصصي بعد التشخيص الخاطئ لإحدى المستشفيات بمصر الجديدة على أن الحالة "نومنيا" والتهاب رئوي ، إلا أنها بعد عمل التحاليل اللازمة ثبت أنها كورونا وإيجابية وتدخل رئيس الوزراء لإنقاذها إلا أنها وفاتها المنية بالفيروس المستجد . ومنذ ساعات نشر الدكتور محمد عباس بوست ينعي فيه ابنة أخيه بعد وفاتها.

وفاة أصغر حالة وفاة بكورونا

مطالبات بالتحقيق في الوفاة

وطالب الدكتور محمد عباس بعد وفاتها في أسباب وفاتها قائلا: "رسالة الى فخامة محبوبى الذى اعشقه هو ومصر وجيشها وشعبها وترابها و(خوفا منى مثلك تماما) و( لتحقيق هدفك فى حماية حياة المصريين(مصر ) من فيروس كورونا ارجو من سيادتكم (ان تحقق فى اسباب وفاة بنت اخى ا. ياسمين اشرف عباس ٣٠ سنة ) اليوم بمستشفى الحميات منذ تعبها وخط سيرها وماحدث لها ولنا حتى الوفاة وانا عاصرت مرضها بطريقة غير مباشرة ويمكننى انا اساعد فى انقاذ حياة المصريين( بالتنويه لتصحيح وتعديل) بعض (النقاط والسياسات العملية الاحترازية) التى تنتهجها وزارة الصحة ؟؟؟".

مناشدة السيسي

وناشد الدكتور محمد عباس، الرئيس السيسي بأن المستشفيات الحكومية في خطر وكارثة وطالب بإرسال مندوبين من الرئاسة والطب العسكري والخدمات الطبية العسكرية إلي مستشفي حميات العباسية ومستشفي صدر العباسية قائلا أرجو أن ينقلوا لحضرتك مأساة المصريين مطالبه بفتح المستشفيات الجامعية لسرعة الإنقاذ

إحصاءات فيروس كورونا حول العالم (تحدث لحظيا)
مصر
المصابون
المتعافون
الوفيات
العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

Instance ID Token

Needs Permission