بعد ظهور أول حالة إصابة بكورونا في مصر.. أخصائي صدر وحساسية يقدم إرشادات للوقاية

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

بعد ظهور أول حالة إصابة بكورونا في مصر، قدم الدكتور أحمد سلام أخصائي الصدر والحساسية والباطنة، عدد من النصائح والإرشادات الوقائية للمواطنين وبينهم تلاميذ المدارس للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد موضحا أنه لا يمكن التفرقة بين أعراض البرد والانفلونزا وأعراض فيروس كورونا إلا من خلال التاريخ المرضى خاصة إذا كان المريض في الصين أو يتردد على أي دولة أخرى ينتشر فيها المرض المستجد.

وأشار أخصائي الصدر والحساسية والباطنة في حديثه لـ "أهل مصر" إلى أن أعراض فيروس كورونا هي:

- الحمى والسعال

- ضيق التنفس

- الالتهاب الرئوي

- التهاب الحلق

- ارتفاع درجة الحرارة عن 38.5

طرق الوقاية خاصة للطلاب في المدارس ومنها

- البعد عن الأماكن التي يظهر فيها العدوى بصورة منتشرة

- المداومة على غسل اليدين خصوصا بعد العطس والسعال واستخدام دورات المياه وقبل التعامل مع الأطعمة وإعدادها وعند التعامل مع المصابين

- استخدام المناديل عند السعال والعطس وتغطية الفم والأنف

- البعد عن الحالات المشكوك فيها وعزلها

- ارتداء الكمامات الواقية

- الحفاظ على النظافة العامة بشكل عام

- الحفاظ على العادات الصحية والتوازن الغذائي والنشاط البدني

- وأخذ قسط كاف من النوم لتعزيز صحة المناعة

- أي مريض تظهر عليه أعراض الأنفلونزا يتم إعطائه الأدوية

ولفت إلى ان الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بـ كورونا هم من يسافرون كثيرًا إلى منطقة موبوءة

ضعاف المناعة (الأطفال الأقل من عامين - كبار السن أكبر من 65 عام)

- ومن يحصلون على علاج كورتيزون فترة طويلة

- أصحاب الأمراض المزمنة

- مرضى التهاب الرئة

- ومرضى الكبد والالتهاب الكبدي وغسيل الكلى

- مريض القلب

- مريض السدة الرئوية

ونوه أنه لا يوجد حتى الآن علاج محدد أو تطعيم لفيروس كورونا المستجد ولكن يتم اعطاء المريض أدوية للبرد والرشح ولخفض درجة الحرارة.