ينتج عنها غازات سامة.. مدير مركز السموم يحذر الأمهات من خلطات تطهير المنزل

أهل مصر
خلطات تطهير المنزل خوفًا من كورونا
خلطات تطهير المنزل خوفًا من كورونا

حذر الدكتور نبيل عبد المقصود، مدير مركز السموم بالقصر العيني الفرنساوي، من الخلطات التي تصنعها الأمهات لتنظيف وتطهير المنزل للوقاية من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وذلك بسبب خطورتها الشديدة على الصحة.

وقال الدكتور عبد المقصود في تصريحاته لـ"أهل مصر"، إن خلطة الكلور على الخل أو الكلور على الخل وماء نار ينتح عنها تصاعد عدد من الأبخرة السامة، التي تعمل على تهيج الأغشية المخاطية للرئة، وبالتالي تبدأ في إفراز الكثير من الإفرازات التي تملأ الرئتين وتسبب في عدم وجود مساحة، حتى يتنفس الشخص الهواء مع عدم وصول الأكسجين للرئة.

وأضاف مدير مركز السموم بالقصر العيني الفرنساوي، أن كل هذا يؤدي إلى كتمان النفس وفقدان الوعي وفي حالة دخول أي ميكروب للرئة ينتج عنه صديد على الرئة، موضحًا أنه يتم التدخل بأدوية معينة ويكون هناك محاولة لشفط الافرازات الموجودة في الرئة ووضع المريض على جهاز تنفس صناعي، ويمكن أن يؤثر الأمر على المخ ويؤدي إلى الوفاة.

ونصح مدير مركز السموم بالقصر العيني الفرنساوي، باستخدام الكلور على الماء فقط، بمعدل فنجان كلور يتم خلطه على نصف لتر من الماء ويتم مسح الأرضيات وجميع الأسطح بالمنزل، مشددًا على ضرورة ألا يحاول المواطنين عمل خلطات منزلية من تلقاء أنفسهم بسبب خطورتها على الصحة.

وكانت وزارة الصحة اعلنت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر مصابا بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 هو 366 حتى أمس الاثنين، بينهم 68 حالة تم شفائهم وخرجت من مستشفى العزل و19 حالة وفاة.

كما تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

Instance ID Token

Needs Permission