المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

ضمنوا ولائهم وسرقوا البلاد.. رحلة ملوك مصر داحل مدارس أوروبا

أهل مصر
الملك فاروق
الملك فاروق
اعلان

المحتويات

الخديو إسماعيل

الخديو عباس حلمي الثاني

الملك فؤاد

الملك فاروق

عاد مرة أخرى موسم الدراسة، وافئدة العديد من الآباء والأمهات معلقة برؤية أبنائهم في منصب رفيع، ولكن ذلك أثار الجدل حول حكام مصر خاصة من الأسرة العلوية، لأنهم رغم أنهم حكام لمصر إلا أنهم لم يتعلموا بها، فجميعهم تعلم في أوروبا وتشرب الثقافة الأوروبية، بل وكانت دول أوروبية مثل بريطانيا هي من تلح على أبائهم لإرسالها للتعليم على أراضيها ولذلك ستكشف السطور القادمة تعلم ملوك مصر .

الخديوي إسماعيل تعليم فرنسي

الخديو اسماعيلالخديو اسماعيل

اهتم إبراهيم باشا بتعليم الخديو ا فتعلم مبادئ العلوم واللغات العربية والتركية والفارسية، بالإضافة إلى القليل من الرياضيات والطبيعة.

أرسله والده وهو في سن الرابعة عشر إلى فيينا عاصمة النمسا، لكى يعالج بها من إصابته برمد صديدي، وأيضاً لاستكمال تعليمه، وبقي في فيينا لمدة عامين.

التحق بعد ذلك الخديو إسماعيل بالبعثة المصرية الخامسة إلى باريس لينضم إلى تلاميذها، وكان من بينهم الأمير أحمد رفعت (شقيقه) والأميران عبد الحليم وحسين وهما من أبناء محمد علي وفي باريس درس علوم الهندسة والرياضيات والطبيعة، كما أتقن اللغة الفرنسية تحدثاً وكتابة وتأثر بالثقافة والمعمار الفرنسي كثيراً، وهو مما ادي للنفوذ الفرنسي في عهده، والتدخل الفرنسي لاحقاً.

الخديوي عباس حلمي الثاني

تعليم سويسرا-النمسا

الخديو عباس حلمي الثانيالخديو عباس حلمي الثانيالتحق الخديو عباس حلمي الثاني في يناير 1881 بالمدرسة العلية التي كان أبوه قد أنشأها في عابدين، وفي سنة 1884.

التحق وأخوه بمدرسة هكسوس بسويسرا.وانتقل حلمي سنة 1888 إلي مدرسة ترزيانوم بالنمسا لدراسة العلوم السياسية والعسكرية، ولدى بلوغه الثامنة عشرة مُنح رتبة الباشوية لكونه ولي عهد البلاد.

الملك فؤاد تعليم إيطالي

الملك فؤادالملك فؤاد

بدأ تعليم الملك فؤاد من سن السابعة، عندما ألحقه والده بالمدرسة الخاصة في قصر عابدين والتي كان قد أنشاها لتعليم أنجاله، واستمر بها ثلاث سنوات، وفيها أتقن مبادئ العلوم والتربية العالية.

وبعد عزل والده الخديوي إسماعيل سنة 1879 صحبه معه إلى المنفى في إيطاليا، وهناك التحق بالمدرسة الإعدادية الملكية في مدينة تورينو الإيطالية، فاستمر بها حتى أتم دراسته، ثم انتقل إلى "تورين الحربية" وحصل على رتبة ملازم في الجيش الإيطالي، وأُلحق بالفرقة الثالثة عشر "مدفعية الميدان".

الملك فاروق تعليم إنجليزي

الملك فاروقالملك فاروق طالبت بريطانيا منذ نعومة اضفار الملك فاروق أن يتعلم على

أراضيها، بدأت بريطانيا تطلب أن يسافر إلى بريطانيا ليتعلم في كلية (ايتون) ولكن معارضة الملكة نازلي جعلت الملك يخصص له مدرسين إنجليز ومصريين،

بلغ الأمير فاروق سن الرابعة عشر أصر السير مايلز لامبسون لسفر الأمير فاروق إلى بريطانيا ، فتقرر سفر فاروق إلى بريطانيا ولكن دون أن يلتحق بكلية إيتون بل تم إلحاقه بكلية وولتش للعلوم العسكرية ولكن نظراً لكون فاروق لم يكن قد بلغ الثامنة عشر وهو أحد شروط الالتحاق بتلك الكلية فقد تم الاتفاق على أن يكون تعليم الأمير الشاب خارج الكلية على يد مدرسين من نفس الكلية.

وقد رافقت الأمير فاروق خلال سفره بعثة مرافقة له برئاسة أحمد حسنين باشا ليكون رائداً له، وعزيز المصري الذي كان نائباً لرئيس البعثة وكبيراً للمعلمين.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
مجلس الأمن يعقد جلسة مغلقة لبحث أزمة إقليم تيجراي الإثيوبي