المشرف العام على التحرير داليا عماد

بعد إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش.. الأقصر على موعد لتكون أكبر متحف مفتوح بالعالم (صور)

أهل مصر
طريق الكباش الأقصر
طريق الكباش الأقصر

يعد إحياء طريق الكباش الفرعوني أحد أضخم المشروعات العالمية، ويربط معبد الأقصر ومعابد الكرنك لمسافة 2700 متر، وكان طريق احتفالات ملوك الفراعنة قديما، وبحلول أحداث يناير 2011 توقف المشروع، وعادت وزارة الآثار في عام 2017، لتبدأ من جديد في استكماله، وفي منتصف 2019 تم إزالة نجع أبوعصبة، واليوم يتم إزالة الكنيسة الإنجيلية، تمهيداً لوضع طريق الكباش على الخريطة السياحية، لتتحول مدينة الأقصر إلى أكبر متحف مفتوح بالعالم.

إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش

إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش

بالعودة إلى الماضي، تم الكشف عام 1949 عن 8 تماثيل لأبي الهول، وبين 1958 - 1960 تم الكشف عن 14 تمثالاً لأبي الهول، وما بين عام 1961 - 1964 تم الكشف عن 64 تمثالاً أخرى لأبي الهول، وفي منتصف السبعينيات حتى عام 2002، تم الكشف عن الطريق الممتد من الصرح العاشر حتى معبد موت بالكرنك، والطريق المحاذي باتجاه النيل.

وفي الفترة من 2005 حتى 2006 أُعيدت أعمال الحفر للكشف عن باقي الطريق بمناطق خالد بن الوليد وطريق المطار وشارع المطحن، وجرى صيانة الشواهد الأثرية المكتشفة ورفعها معمارياً وتسجيل طبقات التربة، لمعرفة تاريخ طريق المواكب الكبرى عبر العصور، وهو ما ألمح لفكرة إعادة إحياء الطريق.

كباش معبد الكرنك كباش معبد الكرنك

وفي طريق الكباش تجد الكبش مثبتا على قاعدة من الحجر الرملي، ويأخذ كل تمثال هيئة جسد أسد ورأس كبش "خروف"، لتمثل المعبود "آمون رع"، وهذه التماثيل تتخذ شكل الكبش في معبد الكرنك، بينما في معبد الأقصر تأخذ شكل جسد أسد ورأس إنسان، تشبه هيئة أبو الهول.

يصل طول طريق الكباش لمسافة 2700 متر، ويضم عدة تماثيل على الجانبين بطول الطريق من معبد الأقصر وحتى مجمع معابد الكرنك.

كباش معبد الأقصر كباش معبد الأقصر

كان الدكتور سمير فرج محافظ الأقصر الأسبق، هو صاحب فكرة إحياء طريق الكباش وتحويل الأقصر إلى متحف مفتوح، وظهوره إلى النور من خلال قرارات صارمة التي وافق عليها مجلس الوزراء، في نزع جميع الأراضي ووضعها تحت بند منفعة عامة، مما أسرع من عجلة العمل، وذلك بتسخير كل القوى لتسهيل عملية الحفر.

وباتت عدة عوائق تقف أمام استكمال المشروع، هي مساكن منطقة "نجع أبو عصبة"، الواقعة على طريق الكباش، حيث سعى محافظ الأقصر الأسبق، سمير فرج، لاستصدار قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1408 لسنة 2005 بنزع ملكية 130 منزلاً من العقارات المتداخلة في مسار الطريق، على أن يتم كشف كل الطريق وبناء سور حوله، وتحويل المنطقة إلى متحف مفتوح، وتم تعويض المضارين بشكل عادل، نظير ملكياتهم المنزوعة، كونها آخر محطة لكشف الطريق.

لكن أتت الرياح بما لا تشتهي السفر، فـ بمجيء ثورة 25 يناير 2011، توقفت جميع أعمال النزع، إلى أن عادت سلطات الأقصر خلال العامين الماضيين لاستكمال أعمال كشف الطريق وإزالة مساكن نجع أبو عصبة، لتعلن انتهاء 90% من المشروع، مع التنويه عن إمكانية افتتاحه خلال العام الجاري 2020، ليعيد الأقصر إلى رونقها الفرعوني مرة أخرى.

وفي عام 2008 نشبت أزمة كبيرة بين مديرية أوقاف الأقصر والمجلس الأعلى لمدينة الأقصر، بشأن إزالة المساجد القديمة، من أجل طريق الكباش، وقت الإعلان عن إحياء المشروع، حينها أرسلت مديرية الأوقاف بالأقصر خطاباً شديد اللهجة إلى الدكتور سمير فرج، تطالبه بعدم إزالة أي مسجد داخل المدينة، إلا فى حالة حاجة المدينة الملحة لأرض المسجد، كما في حالة مسجدي "المقشقش" و"الوحشي"، وتوفير أرض بديلة لبناء مسجدين وتشييدهما وتشطيبهما وإقامة الشعائر بهما أيضاً، شريطة الموافقة على هدم المسجدين التي تحتاج المدينة لأرضهم.

وفي عام 2010 لم يكن مسجد "المقشقش" قبل إزالته مسجّلاً في سجل الآثار الإسلامية والقبطية، رغم مرور 350 عاماً على بنائه، وقام الدكتور سمير فرج بالاتفاق مع وزارة الأوقاف على إزالة المسجد، ونقله خلف أحد الفنادق الشهيرة بذات المنطقة، ضمن خطة تحويل الأقصر إلى متحف مفتوح، وتم هدم مسجد "الوحشي" وبناء آخر جديد خلف نقابة المعلمين بمنطقة المنشية صغير الحجم، كما تم هدم مسجد "السيدة زينب"، ومساجد "المحكمة القديمة والسبتية والبهاجة"، لوجودها فوق طريق الكباش.

إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش

وحول هدم الكنيسة الإنجيلية بالأقصر، الذي ينفذ اليوم في فترة المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر الحالي، يرجع قرار الإزالة إلى عهد الدكتور سمير فرج، باتفاق قيادات الكنيسة على إقامة كنيسة بديلة، تم إنشاؤها بالفعل في شارع سيالة بدران، بالقرب من منطقة القراريش.

إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش إزالة الكنيسة الإنجيلية لإحياء طريق الكباش

إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر

وفي 2019 كان نجع أبو عصبة المرحلة الأخيرة والأبرز التي تمت إزالتها لإعادة الكشف عن طريق الكباش، ليشهد تنفيذ المشروع إزالة ما يزيد على 400 منزل ممتدة على طول الطريق.

إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر

إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر

إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر إزالة نجع ابوعصبة لاستكمال طريق الكباش بالأقصر

يذكر أن التكلفة الإجمالية لأعمال مشروع كشف وإحياء طريق الكباش الأقصر التي نُفذت خلال السنوات الماضية، بلغت 620 مليون جنيه، ومازال يتطلب حوالي 233 مليون جنيه أخرى للانتهاء من المشروع.

إقرأ أيضاً:
محافظة الأقصر تهدم الكنيسة الإنجيلية.. تعرف على السبب
بعد الانتهاء من 97% من أعماله.. كل ما تريد معرفته عن طريق الكباش بعد تطويره
رفع 60 طن أتربة لاستكمال طريق الكباش في الأقصر
عاجل
عاجل
النائب العام يأمر بحبس امرأة تَنَمَّرت على طفلين وعرضتهما للخطر