المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

"الغابة الشجرية" المشروع الأضخم لإنتاج أفضل أنواع التمور في قنا.. أسسه "السجناء" لصد الرياح في 1940 (فيديو وصور)

أهل مصر
زراعة 4 نخلة جديدة بمشروع الغابة الشجرية في قنا
زراعة 4 نخلة جديدة بمشروع الغابة الشجرية في قنا
اعلان

يُعتبر مشروع الغابة الشجرية بمشروعات الأمن الغذائي، المُقام بمنطقة المعنا التابعة لمحافظة قنا، من المشروعات الهامة والأكثر تطورًا ونجاحًا، وحقق إنجازات عديدة لخدمة المواطنين، وتم تنفيذه بالتعاون بين المحافظة وجهاز تعمير جنوب الصعيد، تم تقسيم تلك المشروع الضخم لعدة مشروعات أخرى صغيرة من بينهم الإهتمام بزراعة النخيل وإنتاج أجود أنواع التمور على مستوى العالم، لتحقيق الأمن الغذائي في قنا وتوفير المنتجات بسعر أرخص للمواطنين.

مشروع الغابة الشجرية أسسه سجناء قنا

ومن المعروف أن مؤسسين مشروع الغابة الشجرية هم سجناء محافظة قنا، قبل عام 1940 ميلادية، بأمر من حكمدار مركز قنا في ذلك الوقت، حيث فكر في استغلال وقت السجناء بصناعة شئ يفيد المحافظة وكان استصلاح لمنطقة الغابة الشجرية الحالية بالمعنا.

محررة أهل مصر بالغابة الشجرية للتعرف على أنواع مشروع النخيل الجديدمحررة أهل مصر بالغابة الشجرية للتعرف على أنواع مشروع النخيل الجديد

يقول ثابت إبراهيم ثابت، مدير مشروع غابات قنا الشجرية، أن بداية فكرة إنشائه كانت في عام 1940، الهدف منه عمل مصدات للرياح داخل محافظة قنا، وتم تطوير المشروع بعد ذلك لعدة زراعات مختلفة من بينها مشروع زراعة النخيل وإنتاج أفضل أنواع التمور، خدمة للمواطنين بتوفير منتج صحي وآمن وبأسعار مناسبة بدلًا من استغلال التجار لهم.

وأضاف مدير مشروع الغابة الشجرية، أن زراعة النخيل بدأت مع بداية المشروع بزراعة نوعي السيوي والحجازي كأفضل أنواع التمور على مستوى العالم في حينها من حيث الجودة، وما زالت هذه الأشجار تنتج حتى رغم تناقص في عددها بسبب انتهاء العمر الافتراضي للبعض، حيث وصل حاليًا لوجود 670 نخلة على مساحة 90 فدان بمنطقة المعنا في قنا، فأصبح بذلك مصدات للرياح ومشروع مُنتج أفاد المواطنين.

وأوضح أيضًا أنه في بداية إنشائه كانت التمور تُعرض في منافذ بيع محافظة قنا، بسعر مناسب للمواطنين، ولكن ذلك الوضع لم يستمر طويًلا فمنذ عدة سنوات تغير نظام تسويق منتجاته للبيع في مزاد علني تحت اشراف محافظة قنا، مع الإشراف الكامل منها على مراعاته والتخديم عليه حتى يُثمر، ويتسلمه التاجر لجنيه وتسويقه.

وأشار المهندس ثابت، إلى أن مشروع زراعة النخيل تم تطويره مجددًا، حيث تم منذ 3 أعوام زراعة نوعين جديدين من أفضل أنواع النخيل في الوقت الحالي هما "المجدول والبارحي" على مساحة 55 فدان ، للتطور من المشروع لمنتجات مفيدة لأهالي قنا ، وسوف يقرر تسويقه بأمر من المحافظة سواء بالبيع في منافذ قنا أو سوف يلحق بالقديم ويتم بيعه في مزاد علني .

مدير مشروع الغابة الشجرية في قنامدير مشروع الغابة الشجرية في قنا

موضحًا أن التطور الجديد وصل لزراعة 4 آلاف نخلة، من النوع المجدول 3 آلاف و200 نخلة، ومن البارحي 800 نخلة، ومنهم ما تم زراعته منذ 3 أعوام والبعض منذ عام ونصف، وجاري دائمًا التطوير في زراعات النخيل المنتجة لأجود أنواع البلح، وتنمية هذه المنطقة بزراعات جديدة يسهم في زيادة الإنتاج، متمنيًا أن تصبح قنا من المحافظات المنتجة للبلح خلال الفترة المقبلة وتوزع لمحافظات الجمهورية.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
استجابة لما نشرته "أهل مصر".. السيسي يأمر بعلاج "عزيزة" مريضة السمنة المفرطة بالمنوفية ويوجه برعاية أسرتها