المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

نجل مديرة المدرسة المقالة يوجه رسالة قاسية للمحافظ

أهل مصر
محافظ الدقهلية ومديرة مدرسة
محافظ الدقهلية ومديرة مدرسة
اعلان

وجة الدكتور محمود إبراهيم، نجل مديرة المدرسة المقالة أثناء جولة محافظ الدقهلية، رسالة للمحافظ عبر صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعى" الفيس بوك، انتقد فيه طريقة تعامله مع والدته قائلا: "نحن نعلم جميعا بزيارة سيادتك المفاجئة إلي مدينتا فور أن وصلني هاتف من أخي يخبرني بإقالتك لوالدتي من منصبها كمدير مدرسة للوهلة الأولى لم أعطى الموضوع أي اهتمام فهذا ما اعتده من إقالات أو نقل تعسفي بالاضافة اني كنت من معارضين عمل والدتي كمدير لاني كنت أراها تعمل طوال اليوم بالمنزل أعمال إضافية لتبدو مدرستها بأحسن حال وكنت دائما ما أخبرها بأن ما فعلته سيادتك سيحدث يوما ما وأن مجهودها سيذهب عبثا"، على حسب تعبيره.

وأضاف: "صراحة إكتشفت أني كنت مخطئ فالعمل الصالح لن يذهب أبدا دون أجر فسيادتك تباهيت بنشر الفيديوهات التي تثبت كم انت محافظ نشيط وحازم وسبحان الله تنقلب ضدك وتثأر كل أهالي المحافظة لأمي، سيادة المحافظ لوقت قريب لم ارد ان أشاهد ما دار أثناء الزيارة خوفا من أن تجرح أي كلمه كبريائي كإبن ولكن حينما تجرأت وشاهدت عذرتها لعدم ردها".

وأعلنت نقابة المعلمين بالمنصورة، عن عقد اجتماع طارىء بقيادة السيد فرج نقيب المعلمين بالمنصورة، وأعضاء اللجنة النقابية؛ وذلك لاستنكار ما قام به الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية من تنمر وإهانة لكريمة محمود إبراهيم مديرة مدرسة عمر مكرم بمدينة دكرنس.

وأكد الحاضرون الجميع بأن الإهانة إهانة لجموع المعلمين بالدقهلية، مشيرين إلى أن اللجنة النقابية في اجتماع دائم لمطالبة المحافظ باعتذار رسمي لمدير المدرسة فى طابور الصباح بالمدرسة وينشر في جميع القنوات.

وأضاف الحاضرون أن وفدا من اللجنة النقابية قرر الذهاب لدكرنس لتكريم المعلمة والمديرة والاعتذار لها واكد نقيب المعلمين، أنه قام بالاتصال بمحامى النقابة للبدء في الإجراءات القانونية لما تعرضت له المدينة من أذى نفسي.

وكان الدكتور أيمن مختار، قد أقال مديرة مدرسة عمر مكرم ووصفها بالفاشلة فى جولته المفاجئة لمدينة دكرنس، بعد أن شهد تدهور المدرسة، وأنها غير قادرة على استقبال الطلاب بعد تدهور مستوى النظافة بها.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
ترحيل سيد السوريكي إلى سجن طرة لتنفيذ قرار حبسه في قضية "دعم أنشطة إرهابية"