المشرف العام على التحرير داليا عماد

بها حوض مياه ووسيلة صرف.. ابن دمنهور يحول سيارته إلى كافيه متنقل (فيديو وصور)

أهل مصر
اعلان

لم تمنعه برودة الجو وتساقط الأمطار عن العمل، إذ إنه اعتاد تحدي الصعاب في أحلك الأوقات، على عربة مضيئة بمدينة دمنهور تزينها الأنوار تدفع المارة للتساؤل عما تحمله بين أركانها، إذ ينبثق منها الضوء ممزوجًا بروائح مألوفة.

عدسة "أهل مصر" اقتربت لتدرك ما يدور بداخل تلك العربة والتقت بصاحبها "سامح يوسف" ابن مدينة دمنهور، والذي بدأ حديثه مؤكدًا أن الظروف التي تعرض لها كغيره من الشباب إثر جائحة كورونا، جعلته يبتكر طريقًا للحصول على مصدر رزق له وأسرته، حيث اضطر إلى ترك عمله بأحد الكافيهات بالإسكندرية، الأمر الذي أنهكه ماديًا.

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

ويُضيف "يوسف"، أنه عمله بمجال الكافيهات خلق له فكرًا وإبداعًا آخر حيث ابتكر طريقة لعمل كافيه متنقل يتناسب مع دخله، لافتًا إلى أنه يمتلك سيارة ملاكي، فعمل على التعديل فيها لتُناسب طموحه.

ويُشير صاحب العربة، إلى أنه قام بتحويل الجزء الخلفي منها إلى كافيه حيث صمم بها حوض وباريستا لعمل المشروبات بها، كما خصص لها مجالًا لصرف المياه، وتحتوي على جهاز كهربائي لعمل المشروبات الدافئة.

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

وفيما يتعلق بتوصيل الكهرباء، أوضح أنه يستخدمها بالممارسة، متابعًا: "اللي عايز يشتغل ربنا هيكرمه"، واصفًا بذلك إصراره على تحدي الظروف، حيث عبّر عن فرحه بإعجاب الناس بفكرته قائلين "الله ينور، ربنا يرزقك" مما كان لذلك أثرا حميدا في نفسه لاستكمال العمل بهذا المشروع الذي بدأ العمل فيه منذ شهرين.

ولفت "يوسف"، إلى أنه يستخدم سيارته كما هو معتاد في قضاء حاجته ويعود للعمل بها ككافيه بعد الانتهاء من الأعمال المخصصة لها، حيث أنه مازال يستخدمها وسيلة نقل لأنه استخدم المقعد الخلفي فقط ودمجه مع حقيبة السيارة لتنفيذ مشروعه، مُبيّنًا أنه يُقدّم جميع أنواع المشاريب، بأسعار في متناول الجميع.

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

وتابع أنه مكث دون عمل بعد تأثر الكافيهات بجائحة كورونا، قائلًا: "كنت بحاول ألاقي مصدر رزق بس مكانش في علشان ظروف الكل اقتصاديًا صعبة بسبب الوباء"، متابعًا أنه يبدأ عمله من الساعة الرابعة عصرًا حتى الثانية صباحًا، مشيرًا إلى أنه بات معروفًا لدى سكان مدينة دمنهور الذي يقبلون عليه دومًا لشراء تلك المشروبات التي يعدها بنظام الـ"تيك أواي" متّبعًا الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا حفاظًا على سلامة المترددين عليه.

"ربنا مع الواحد قبل أي حاجه بس الواحد يكون عنده نيه للعمل وربنا هيساعده" بتلك الكلمات التي تبعث روح الاجتهاد وجّه "يوسف" نصيحته لأقرانه من الشباب لحثهم على العمل وتحدي الصعاب وعدم الانصياع والخضوع للظروف مهما كانت حدتها، والعمل لتحقيق الدخل المطمئن والمُلبّي لحاجة ذويهم.

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

صاحب اول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة صاحب أول سيارة كافيه متنقل بالبحيرة

إقرأ أيضاً:
اعلان