ذعر بمدرسة بالفيوم بسبب عودة طالب من الصين.. ومطالب بإغلاقها

أهل مصر
كورونا
كورونا

حالة من القلق والرعب سيطرت على أهالي طلاب إحدى المدارس بمحافظة الفيوم، خوفًا على أبنائهم بسبب وجود طالب معهم عائد من الصين، ظنا أنه مصابًا بفيروس "كورونا"، إذ منع الأهالي أبنائهم من الذهاب إلى المدرسة وطالبوا بإغلاقها تمامًا وتعقيمها والتأكد من خلوها من الفيروس، بالإضافة إلى منع الطلاب العائد من الصين من دخولها إلا بعد التأكد من عدم إصابته بالفيروس حفاظًا على حياة باقي الطلاب.

وقالت والدة أحد الطلاب بالمدرسة، إنّ المشكلة بدأت بقبول المدرسة لأوراق طالب عائد من الصين دون عمل الفحوصات الطبية اللازمة له، وتعريض حياة أبنائهم للخطر، مؤكدةً أنّ أولياء الأمور ذهبوا إلى المدرسة ولم تتمكن المدرسة من تهدئتهم، وأصر جميع الأهالي على عمل التحاليل اللازمة للطالب قبل السماح له بالانتظام في المدرسة.

على جانب آخر، وعد والد الطالب العائد من الصين، بعدم إرسال ابنه للمدرسة مرة أخرى إلا بعد عمل كافة الفحوصات والاختبارات الطبية لابنه، وإعلانها أمام جميع أولياء الأمور.

وطالب أولياء أمور الطلاب، بغلق المدرسة وتعقيمها والكشف على جميع التلاميذ، خصوصًا أنّ الطالب العائد من الصين انتظم في المدرسة منذ أول يوم دراسي وجلس في الفصل وسط بقية الطلاب، مؤكدين على ضرورة غلق المدرسة لحين التأكد من خلوها من أي فيروس يهدد حياة أبنائها.

Instance ID Token

Needs Permission