"أسئلة من المريخ".. مادة الأحياء للصفين الأول والثاني الثانوى تثير غضب الطلبة وأولياء أمور.. والتعليم تنفي الشكاوى

أهل مصر
غضب بين الطلبة
غضب بين الطلبة

أثار امتحان مادة الأحياء للصفين الأول والثاني الثانوى غضبًا كبيرًا بين الطلبة وأولياء الأمور معبرين عن صعوبة الامتحانات وأنه ليس في مستوى الطالب المتوسط بل يفوق الطالب المتميز حيث أشتكى عدد من الطلبة من صعوبة الأسئلة وأنها من خارج المنهج، بينما يرى خبراء ومعلمين أنه متوسط وجميع الاسئلة من كتاب المدرسة.

امتحان تعجيزي وعايز عبقري

ورصدت أهل مصر حالة الجدل الشديد بشأن صعوبة امتحان الأحياء للصفين الأول والثاني الثانوي، حيث قالت الطالبة أسماء محمد الصف الثانى الثانوى " مادة الأحياء صعبه جدا جدا والمدرسين مش عارفين يحلوا الامتحان والله حرام جالنا إحباط" بينما قالت شيماء طالبة في الصف الأول الثانوى " الأسئلة صعبة وكلها من خارج المنهج دى عايزة عبقرى مش طالب ثانوى " في حين عبر الطالب أحمد بالصف الثانى الثانوى " أسئلة الأحياء كانت غامضة ومش سهل حلها بخلاف اننا بناخد وقت طويل عشان التابلت يشتغل الصبح والمفروض الوقت دا يتعوض لكن في الوقت المحدد بيقفلوا السيستم علينا ".

أولياء الأمور " الأسئلة جاية من المريخ"

بينما عبر أولياء الأمور عن تعبهم وتحمل نفقات دروس خصوصية وبلا نتيجة حيث قالت داليا ولى أمر " منظومة فاشلة ومصاريف الدروس راحت على الفاضى واسئلة تعجيزية جابت للطلبة إحباط وعقدت أولياء الأمور من الثانوية العامة ودخولها " وقالت مريم ولى أمر أخرى " ازاى الأمتحان يتسرب بعد دقايق من اللجنة وطلبة تغش وتتفوق وطلبة تطلع عينها ومتعرفش تحل قدام أسئلة جاية من المريخ ".

التعليم " لم نتلق أى شكاوى بسبب مادة الأحياء"

وأكدت غرفة متابعة عمليات سير الامتحانات بوزارة التربية والتعليم أنها لم تتلقى أي شكاوى تؤثر على سير العملية الامتحانية، وأن جميع طلاب الصف الثاني الثانوي أدوا امتحان مادتي الأحياء والفلسفة والمنطق سواء بطريقة إلكترونية أو بطريقة ورقية في المدارس غير المجهزة تكنولوجيا ولم توجد سوى بعض حالات الغش الفردية وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيالها.

المركز القومى للامتحانات " لم يأتى سؤالا واحد من خارج المنهج"

وأكد رمضان محمد رمضان مدير المركز القومي للامتحانات، أنه لم يأتي سؤالاً واحداً في أي امتحان من خارج المنهج في مادة الأحياء سواء للصف الأول أو الثانى الثانوى، وأن كل الأسئلة من داخل المقرر ولكن بطريقة تعتمد على الفهم والاستيعاب وتساعد على تنمية قدرات الطالب وليس الحفظ والتلقين كما تعود.

وتعقد الامتحانات إلكترونيًا على أجهزة التابلت، وبنظام الكتاب المفتوح "الأوبن بوك"، بنظام التقييم الجديد، بينما ورقيا للمدارس غير المجهزة.

ويؤدي طلاب الصفين الأول الثانوي، اليوم السبت الموافق ١١يناير امتحانات الفصل الدراسي الأول، ورقيا بينما يؤدى طلاب الثاني الثانوي الاختبار في مدارسهم الأصلية، إلكترونيا في المجهزة وورقيا في غير المجهزة، وبنظام الـopen Book، للمادة اللغة العربية وتنعقد الامتحانات في الفترة الصباحية من 9 صباحا وحتى 12 ظهرا، بينما يقوم طلاب أولى ثانوي بأداء الامتحان في مادة اللغة العربية، خلال الفترة المسائية من 1 ظهرا وحتى 4 عصرًا.