سوبر مان الإنسانية.. الأب بيرارديلي يضحي بحياته لإنقاذ شاب من كورونا

أهل مصر
الأب بيرارديلي
الأب بيرارديلي

تعددت القصص الإنسانية، والمشاهد المؤثرة، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، واستمرار الوباء العالمي في حصد الأرواح دون التفرقة بين عجوز أو شاب، حيث فضل راهب إيطالي إنقاذ أحد الشباب المصابين بـ فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، بعد أن اختار الموت لنفسه.

فيروس كورونا

توفى الأب جيوسيبي بيرارديلي، أحد الرهاب الإيطاليين، عن عمر يناهز 72 عامًا، في مستشفى بـ مدينة لوفيري بيرغامو التي تعد من أسوأ المناطق في إيطاليا التي حل بها الوباء، بعد أن أعطى جهاز التنفس لشاب يبلغ من مصاب بـ فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، لم يكن يعرفه من قبل، إلا أنه قرر إنقاذ من هو أصغر منه سنًا لربما ينفع الأشخاص في شئ لم يستطع هو فعله.

الأب بيرارديلي

وفيات كورونا في إيطاليا

وأفادت الأنباء، بأن 50 راهبا على الأقل قد توفوا جراء تفشي فيروس كورونا المستجد في إيطاليا.

وتعد مدينة لوفيري بيرغامو، أسوأ بلاد العالم تضررًا بالوباء الذي حل في العالم، وافنى أرواح الآلاف وأصاب عشرات الآلاف من البشر، حيث لم يستطع أطباء العالم اكتشاف دواء للفيروس القاتل، أو حتى لقاح يوقف انتشاره.

وحصد الفيروس القاتل أرواح 7503 شخصًا في إيطاليا، بعد أن أخذ في الانتشار بسرعة البرق داخل بلد السحر والجمال، والتي تحولت إلى مدينة من الأشباح خالية من البشر يعمها رعب فيروس كورونا.

الأب بيرارديلي

جيوسيبي بيرارديلي، هو الكاهن الرئيسي في بلدة كاسنيجو، وتوفي الأسبوع الماضي في مستشفى لوفيري، بعد أن رفض استخدام جهاز التنفس الذي أحضرته الأبرشية التابع لها واختار إعطاءه إلى مريض أصغر منه سنا.

وفي مشاهد مؤثرة، أخذ أهالي بلدة كاسنيغو في التصفيق من شرفات منازلهم أثناء مرور نعش الكاهن بعد أن حرمهم وباء كورونا من توديع جثة الراهب بيراديلي.

الأب بيرارديلي

عدد إصابات كورونا في إيطاليا

وواصلت إيطاليا، الارتفاع بشكل هستيري في تسجيل عدد الوفيات والإصابات بفيروس كورونا المستجد، حيث وصل عدد الوفيات إلى 7503 شخصا، فيما بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا في إيطاليا بالكامل إلى 74.386.

ووفقًا لوكالة "رويترز" البريطانية، سجل إقليم لومبارديا الإيطالي، 296 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد في آخر 24 ساعة.

Instance ID Token

Needs Permission