المشرف العام على التحرير داليا عماد

اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ .. هل السموات سبع فقط ؟ هل يتعارض هذا مع نظرية التمدد اللانهائي للكون ؟

أهل مصر
قرآن
قرآن

يقول المولى سبحانه وتعالى في سورة الطلاق : اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا (12) . فلماذا حدد الله عدد السماوات بأنها سبع فقط ؟ فماذا قالت الكتب السماوية السابقة على القرآن في هذا الموضوع الشائك ؟ وهل يتعارض هذا مع العلم الحديث الذي يذهب للقول بأن الكون يتمدد بشكل لا نهائي؟ ماذا قال علماء التفسير ؟ وماذا قال علماء الفيزياء؟ ذكرت التوارة أن عدد السماوات هى 10 سموات لكن التلمود فذكر أن عدد السموات هم اثنين فقط، أما الانجيل فلم يشير إلى هذه النقطة بشكل واضح، أما تفسير القرطبي فقد ذكر في تفسير هذه الآية عن ابن عباس، قال في هذه الآية: ( اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأرْضِ مِثْلَهُنَّ ) قال عمرو: قال: في كل أرض مثل إبراهيم ونحو ما على الأرض من الخلق. وقال ابن المثنى: في كلّ سماء إبراهيم. عن ابن عباس، في قوله: ( اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأرْضِ مِثْلَهُنَّ ) قال: لو حدثتكم بتفسيرها لكفرتم وكفركم تكذيبكم بها.

اقرأ أيضا .. ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا.. هل الدخان وحدة الخلية الأولية ؟ لكن ماذا عن البلازما ؟

لكن ماذا عن العلم الحديث؟ لقد ظهرت عشرات الكتب التي تزعم أن عدد الأكوان لا نهائي وليست سبعة فقط، ذلك على الرغم من أنه لا يوجد حتى الان أى دليل مادي على وجود كونين فقط فضلا عن سبعة أو عشرة، ولكن الاتفاق العام هو أن الكون يتمدد باستمرار، وهو ما ثبت فقط من الحسابات الرياضية المجردة ومما أظهرته رؤية التليسكوبات الحديثة من تمدد لا نهائي للكون، ولكن مع ذلك فإن هذه التمدد وإن كان لا نهائيا إلا أن لا يثبت أن عدد الأكوان بدورها عدد لا نهائي، بل يمكن أن يتمدد الكون الواحد لا نهائيا، أو أن يتمدد كونين اثنين لا نهائيا، أو حتى سبعة، وهذا ما أثبته أخيرا عالم الفيزياء الانجليزي المشهور ستيفن هوكنج (Stephen Hawking) والتي نشرت بعد موته في عام 2018م تدور حول مسألة الأكوان المتعددة واثبت فيها أن عدد الأكوان ليس لانهائي كما كان يعتقد بل هو رقم محدود. وقد تم وهو ما تأكد أيضا حتى الان م عشرات الكتب عن الأكوان المتعددة من قبل علماء الفيزياء المرموقين أهمها كتاب عالم الفيزياء الأمريكي المختص بنظرية الأوتار ميشو كاكو (Michio Kaku) وعنوانه (العوالم المتوازية: رحلة عبر الخلق والأبعاد العليا ومستقبل الكون) (Parallel Worlds: A Journey Through Creation, Higher Dimensions, and the Future of the Cosmos) وكتاب عالم الفيزياء الأمريكي برين جرين (Brian Greene) وعنوانه (الحقيقة المخفية: الأكوان المتوازية والقوانين العميقة للكون) (The hidden reality parallel universes and the deep laws of the cosmos) والذي شرح فيه النظريات المختلفة للأكوان المتعددة والقوانين الفيزيائية التي تفسر وجودها

إقرأ أيضاً:
لماذا وردت السموات في القرآن 190 مرة ؟ هل هذا دليل على وجود أكوان موازية ؟ هل بعث فيها النبى محمد ؟
لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً . لماذا استخدمت الآية " منكم" ؟ وهل سمح القرآن بالخلاف بين المسلمين ؟
الحمد لله رب العالمين .. من هم " العالمين " ؟ وهل يوجد مخاطبون بالقرآن غير الإنسان ؟
عاجل
عاجل
"الأرصاد": طقس اليوم حار رطب.. والعظمى بالقاهرة 36 درجة مئوية