المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ . كيف نعبد الله ؟ وما هى أيسر العبادات ؟ وما هى أعلاها ؟

أهل مصر
قرآن
قرآن
اعلان

يقول الله تعالى فى كتابه العزيز وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ . مَا أُرِيدُ مِنْهُمْ مِنْ رِزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ . إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ. فيكف نعبد الله ؟ فما هى أيسر العبادة ؟ وما هى أعلى درجات العبادة ؟ حول هذه الأسئلة ذهب جمهور من العلماء للقول بأن العبادة هي التقرب إلى الله واتباع أوامر الله والابتعاد عن نواهيه، وللعبادة أنواع وأشكال كثيرة ومتنوعة. فمن أيسر أنواع العبادات هو الدعاء، فالله يحب من يدعوه، والله قريب منا جميعا، فيقول ادعوني استجب لكم، فالدعاء هو مناجاة، وهو من أيسر العبادات ومن أحب العبادات على القلب، فالدعاء بجعلك تشعر بالقرب من الله ويعطيك الراحة النفسية التي تسعى إليها.

من العبادات اليسيرة ايضا هي الصلاة قال تعالى: {إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي فالصلاة والدعاء لا يفترقان، فهما نوعا من أنواع التأمل، وكلاهما يجلب الراحة النفسية والهدوء والإطمئنان لمن يقوم بعملهما ويواظب عليهم بشكل مستمر. وكما هناك أنواع متعددة لعبادة فهناك درجات للعبادة ايضا، فتتفاوت درجات العبادات المختلفة، فهناك الفرائض التي فرضها الله علينا من العبادات، مثل الصلاة والصوم، وكما هناك السنن والمستحبات، وهي الأفعال التي كان يقوم بفعلها الرسول ونفعلها من بعده طمعا في رضا الله.

اقرأ أيضا .. قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين .. إن كانت الحياة كلها لله فأين مصلحة الإنسان ؟

وعلى ذلك فإن درجات العبادات التي فرضها الله علينا تتفاوت في درجتها بينها وبين السنن والمستحبا. إن العبادات الأحب إلى الله والأعلى درجة هي الفرائض ومن بعدها تأتي السنن. فالعبادات لها دور كبير في حياتنا اليومية، فهي وسيلة الاتصال التي تربط بيننا وبين الله عز وجل، فالقيام بممارسة العبادات الروحانية بشكل يومي ومستمر يجعل الإنسان يشعر بالسكينة والإطمئنان. فالعبادة لها تأثير إيجابي للغاية على الصحة النفسية للفرد، كما ينعكس تأثير العبادة على المجتمع ايضا، فعندما يقوم الناس باتباع تعاليم الرسول صلى الله عليه وسلم والالتزام بأوامر الله والابتعاد عن نواهيه، تسود المحبة المجتمع وينتشر الرخاء والصدق والأمن والأمان. فالعبادة من الأمور المهمة للغاية في حياة الفرد من أجل أن يحظى بحياة أفضل، كما هي من الأمور المهمة ايضا ليحظى الفرد بمجتمع أفضل ومجتمع صالح يعيش ويتعايش فيه.

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
حالة الطقس في مصر اليوم الأربعاء 2/12/2020