المشرف العام على التحرير داليا عماد

هل ترث البنت المتبناة بعد تغيير اسمها الحقيقي؟

أهل مصر
دار الافتاء - أرشيفية
دار الافتاء - أرشيفية

ردت دار الإفتاء المصرية على سؤال أحد المواطنين، بخصوص شرعية أن ترث ميراث البنت المتبناة بعد تغيير اسمها الحقيقي.

وقالت الدار: "إذا كان الحال كما ورد بالسؤال من أن أخا السائل قد تبنى طفلة سماها باسمه واسم زوجته فإنه بفعله هذا يكون قد ارتكب ذنبًا أمام خالقه؛ لأن الله تعالى يقول في كتابه الكريم: ﴿ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِنْدَ اللهِ فَإِنْ لَمْ تَعْلَمُوا آبَاءَهُمْ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ﴾ [الأحزاب: 5]، وعلى هذا وبحكم كونها مسماة باسم المتوفى فإنها يكون لها نصيبها في تَرِكته بقوة القانون، ومن ناحية الشرع فإنها ليس لها شيء من الميراث؛ لأنها ليست ابنته في حقيقة الأمر، ومن يصر على ميراثها فإنه يكون آثمًا أمام الله".

وتابعت الدار أنه لا مانع من إعطائها شيئًا من المال الذي تركه المتوفى ليس على سبيل الميراث وإنما على سبيل التطوع والهبة؛ لقوله تعالى: ﴿وَإِذَا حَضَرَ الْقِسْمَةَ أُولُوا الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينُ فَارْزُقُوهُمْ مِنْهُ وَقُولُوا لَهُمْ قَوْلًا مَعْرُوفًا﴾ [النساء: 8]. ومما ذكر يعلم الجواب، والله سبحانه وتعالى أعلم.

إقرأ أيضاً:
مجلس السيادة السوداني يقبل استقالة مدير المخابرات العامة ويعين خليفته
خالد الجندي: الرسول لم يستطيع الحكم على أي متوفي بأنه شهيد أو غير شهيد (فيديو)
عاجل
عاجل
"الوطنية للانتخابات" توضح حقيقية صدور حكم بوقف انتخابات مجلس النواب