المشرف العام على التحرير داليا عماد
اعلان

زارتا الشباب والهجرة تنظمان زيارة لوفد شباب مصر الدارسين بالخارج إلى "الأسمرات"

أهل مصر
اشرف صبحي
اشرف صبحي
اعلان

نظمت وزارتا الشباب والرياضة والهجرة زيارة لوفد شباب الدارسين بالخارج إلى مدينة الأسمرات، وذلك بحضور الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، والسفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، فى إطار مبادرة "شباب الدارسين بالخارج" التى أطلقتها وزارة الهجرة.

ومن ناحيته، قدم الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة الشكر لوزيرة الهجرة السفيرة نبيلة مكرم، للتعاون الكبير مع وزارة الشباب والرياضة من أجل تطوير الشباب والاستفادة منهم لرقى المجتمع، والعمل على تحقيق التواصل الدائم بين المصريين المقيمين في الخارج وبين بلدهم مصر، واطلاعهم على كل ما هو جديد من إنشاءات وتطورات داخل مصر، بهدف الحفاظ على هويتنا المصرية وإظهار الصورة الإيجابية الحقيقية لتكاتف المصريين بالداخل والخارج أمام العالم.

أشاد "صبحي" بتفاعل ومشاركة أبناء المصريين حول العالم المميزة في برنامج "30 يوم تحدى" الذي نظمته وزارة الشباب والرياضة منذ بداية أغسطس الجاري، بالتعاون مع وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج؛ لممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة في إطار تعزيز سبل تواصل الدولة مع الجاليات بالخارج، انطلاقا من حرص مؤسسات الدولة المصرية على الاهتمام بالرياضة وصحة المصريين.

وتابع صبحي، أن حي الأسمرات يضم مدينة شبابية وفقا لأحدث المواصفات العالمية، ستكون قاعدة لتخريج أبطال في عدد من الألعاب، بتوجيهات حكيمة من القيادة السياسية، بالإضافة إلى توفير مجمعات سكنية بها كل مستلزمات المعيشة، ومراكز التدريب والتأهيل المهني لتوفير فرص العمل للشباب.

من ناحيتها، أوضحت وزيرة الهجرة أن الأسمرات تعد مثالا حيا فى القضاء على المناطق العشوائية وبناء مجتمع سكنى يليق بالمصريين البسطاء قاطنى هذه المناطق، وتابعت، أن الدولة المصرية تضع نصب أعينها كل فئات المجتمع المصرى وتعمل من أجل الجميع، مشيرة إلى أن شباب مصر الدارسين بالخارج خير سفير لبلاده وما فيها من إنجازات.

وأضافت السفيرة نبيلة مكرم، أن اصطحاب شباب مصر الدارسين بالخارج إلى مدينة الأسمرات؛ لكونها واحدة من المدن التي أقامتها الدولة المصرية لحرص القيادة السياسية على الانتقال بالسكان بالمناطق الأكثر فقرا إلى مناطق أخرى مبنية على أحدث الطرز العالمية وتضم ملاعب وحدائق ومصانع وغيرها من الخدمات الحيوية للسكان.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن الدولة المصرية التي بنت العلمين الجديدة و مدينة الجلالة، حرصت أيضا على بناء روضة السيدة زينب ومدينة الأسمرات، وغيرهم من المدن لكل فئات الشعوب المصرية، لتخفيف الزحام عن العاصمة وأحيائها، مشيرة إلى أن الدولة بصدد بناء مدن أخرى بعد نجاح تجربة الأسمرات "1، 2، 3".

وفي السياق ذاته، رحب اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة بشباب مصر الدارسين بالخارج، موضحا أن القاهرة بها 38 حيا سكنيا، يتردد عليها نحو 6 ملايين مصري يوميا، ما يمثل عبئا كبيرا للغاية، ومن هنا جاء حرص القيادة السياسية على بناء المدن الجديدة، ونقل المناطق العشوائية لمناطق أكثر أمنا وإنسانية، بالإضافة إلى مبادرات الصحة والتعليم وغيرها من المجالات التي تحرص مصر على الانطلاق بها؛ لمواكبة التطورات المتلاحقة.

وأكد عبد العال أن جهود وزارة الهجرة نجحت في تعريف المصريين بالخارج بما تقوم به الدولة المصرية، ليفتخر بها أبناؤها في كل المحافل.

اشتملت الزيارة على تعريف شباب الدارسين بالخارج بجهود الدولة المصرية للارتقاء بحياة المواطنين وتوفير حياة كريمة، بالإضافة إلى زيارة المصانع والمنشآت التي حرصت الدولة على توفيرها بالمدينة، فضلا عن العروض الفنية التي تغنت بحب الوطن، وعرض لمزيج من الأغاني المصرية التراثية والحديثة بقيادة أوركسترا الشباب والرياضة بقيادة المايسترو د. مصطفى العجيمي، بجانب الأفلام التسجيلية التي وضحت مراحل تدشين المدينة في قلب الجبال، تصبح شاهدا على قوة العزيمة المصرية، وصلابة الإرادة السياسية لتوفير حياة كريمة للمصريين.

واصطحب الوزراء شباب مصر الدارسين بالخارج في زيارة إلى قصر ثقافة الأسمرات لتعريفهم بالأنشطة والفعاليات المختلفة داخل مكتبة الطفل وقاعات الكورال والفنون التشكيلية واستعراض المواهب المختلفة من أبناء الأسمرات.

في السياق ذاته، أعرب شباب مصر الدارسين بالخارج عن فخرهم بكل ما شاهدوه، مؤكدين أن المدينة تحاكى فى جمالها ورونقها وتطورها مدنا حديثة حول العالم، مؤكدين انبهارهم بما تضمه الأسمرات من نوادٍ رياضية وقصر ثقافة وأنشطة شبابية مختلفة في كل شبر بالمدينة، واختتمت فعاليات الزيارة بأغنية جماعية "يا حبيبتي يا مصر".

إقرأ أيضاً:
اعلان
عاجل
عاجل
استجابة لما نشرته "أهل مصر".. السيسي يأمر بعلاج "عزيزة" مريضة السمنة المفرطة بالمنوفية ويوجه برعاية أسرتها