المشرف العام على التحرير داليا عماد

مصطفى بكري: قضية مصطفى قاسم يتم استخدامها لأغراض سياسية

أهل مصر
مصطفى قاسم
مصطفى قاسم

قال الإعلامي مصطفى بكري، إنه بمجرد وفاة مصطفى قاسم الذي يحمل الجنسية الأمريكية تعرضت مصر لهجوم شرس عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفي أبواق الإعلام الإخواني، من أجل المتاجرة بوفاته واستخدامها لأغراض سياسية.

وأضاف بكري، خلال تقديمه برنامج «حقائق وأسرار»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن ثلاثة أعضاء من الكونجرس الأمريكي عقدوا مؤتمرا في حضور آية حجازي والمدعو محمد سلطان الإخواني وعدد من نشطاء الإخوان وهاجموا مصر وطالبوا بالتحقيق الفوري في وفاة مصطفى قاسم.

وأشار بكري إلى أن مصطفى قاسم هو مواطن مصري يحمل الجنسية الأمريكية محكومة عليه بالسجن المشدد لمدة 15 عاما في قضية فض اعتصام رابعة وكان يعمل في غسيل الأموال وكان يساعد الإخوان في تهريب أموالهم إلى أمريكا وبريطانيا.

وكشف مصطفى بكري أن مصطفى قاسم عرض التنازل عن الجنسية المصرية من أجل الإفراج عنه ولكن طلبه قوبل بالرفض وخلال فترة حبسه كان يرسل خطابات إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يطالبه بالإفراج عنه.

وأوضح بكري أن مصطفى قاسم كان مريض بالسكر وكان يعالج في مستشفى سجن طره وتم نقله إلى المستشفى المنيل الجامعي لمتابعة حالته الصحية.

إقرأ أيضاً:
مطصفى بكري: الرعب والتخبط يسيطر على الإخوان بعد افتتاح قاعدة "برنيس"
عاجل
عاجل
"الوطنية للانتخابات" توضح حقيقية صدور حكم بوقف انتخابات مجلس النواب