من "عرفان" صلاح إلى "نكران جميل" جيمس ميلنر .. الصحاب في إجازة (فيديو)

معتز أبو ضيف

02:38 م

الإثنين 22/أبريل/2019

من عرفان صلاح إلى نكران جميل جيمس ميلنر .. الصحاب في إجازة (فيديو)
حجم الخط A- A+

شهدت مباراة ليفربول ضد كارديف سيتي، أمس الأحد، ضمن مباريات الجولة الـ35 من الدوري الإنجليزي الممتاز "البيرميرليج"، واقعة غير لطيفة من جيمس ميلنر ضد زميله في الفريق محمد صلاح، حيث رفض الأول السماح للثاني بتنفيذ ركلة الجزاء، التي تحصل عليها الفريق قبل نهاية المباراة.


من عرفان صلاح إلى



جيمس ميلنر


ليفربول واجه نظيره كارديف، على أرضية ملعب الأخير "كارديف ستاديوم"، ونجح في الفوز بهدفين دون رد، سجلهما الهولندي فينالدوم، في بداية الشوط الثاني، وقبل نهاية اللقاء، حصل صلاح على ركلة جزاء، نفذها ميلنر بنجاح، ليضيف الهدف الثاني للريدز.




وتحصل صلاح على ركلة جزاء، قبل نهاية اللقاء، حيث كانت نتيجة المباراة تشير إلى تقدم الريدز بهدف نظيف، وحمل مو الكرة لتسديد الركلة، ولكنه فوجئ بقائد الفريق جيمس ميلنر، بطلب الكرة لتنفيذها، وحاول صلاح إثناء ميلنر، إلا أن الأخير تمسك بلعب الضربة، خاصة أنه رقم واحد في ترتيب تنفيذ ركلات الترجيح.

اقرأ أيضًا:أول رد من صلاح على ميلنر.. "مو" ينفعل واللاعبون يحاولون تهدئته (فيديو)

صلاح كان قد قال في تصريحات سابقة، أنه رقم 2 في تنفيذ ركلات الترجيح بعد جميس ميلنر، وكان صلاح يريد لعب الضربة لأنه ينافس على جائزة الحذاء الذهبي "لقب هداف البيرميرليج"، في منافسة شرسة مع أجويرو وماني وأوباميانيج.


جميس ميلنر في هذه اللقطة أنكر جميل صلاح، الذي أصر على اهدائه الجائزة التي حصل عليها كأفضل لاعب في مباراة ليفربول وبورنموث، في بداية الموسم الجاري، بمناسبة وصول ميلنر للمباراة الـ500 مع الريدز.



صلاح وميلنر

أول رد من صلاح على ملينر

ورد صلاح سريعًا على ميلنر، حيث رفض مو الإحتفال مع زميله في الفريق، ويظهر الفيديو، ابتعاد صلاح عن الاحتفال مع اللاعبين، وتوجه مباشرة إلى منطقة وسط الملعب.




تشكيل ليفربول

يورجن كلوب المدير الفني للريدز، دخل اللقاء بالتشكيل التالي:

اليسون في حراسة المرمى.

آرنولد، ماتيب، فان دايك، روبيرتسون في خط الدفاع.

هندرسون، فينالدوم، كيتا في منتصف الملعب.

صلاح، ماني، فرمينهو في خط الهجوم.

ملخص المباراة

وشهدت الدقائق الأولى من المباراة هدوء من جانب الطرفين، مع استحواذ سلبي لليفربول، ولم يتمكن أي من الفريقين تهديد مرمى الآخر.


ومع مرور الوقت، بدأ ليفربول في إحداث الخطورة على مرمى كارديف في لمحات متباعدة، إلا أنه لم يتمكن من هز الشباك، إلا في الشوط الثاني، وسجل الهدفين كل من الهولندي فينالدوم في الدقيقة 54، بعد تمريرة من ألكسندر آرنولد، ثم ميلنر من ركلة جزاء.

موضوعات متعلقة