3 فوائد اقتصادية لمشاركة مصر بمنتدى الحزام والطريق.. جذب الاستثمارات وتفعيل الشراكات الإقليمية الأبرز

مي طارق

09:44 م

الأربعاء 24/أبريل/2019

3 فوائد اقتصادية لمشاركة مصر بمنتدى الحزام والطريق.. جذب الاستثمارات وتفعيل الشراكات الإقليمية الأبرز
منتدى الحزام والطريق
حجم الخط A- A+

تسعى مصر خلال فترة رئاستها للاتحاد الأفريقى إلى مواصلة تعزيز التعاون مع الصين من ناحية، وبين الصين والدول الأفريقية من ناحية أخرى، حيث تقوم بالعمل على تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية التي تربطها مع الصين ، عن طريق ضخ مزيد من الاستثمارات لتحقيق التنمية الاقتصادية وتنفيذ المصالح المشتركة بينهم، من خلال العمل على تدشين المشروعات العملاقة التى سوف يتم تنفيذها من قبل الشركات صينية بالتعاون مع الجانب المصرى فى بناء منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة وإنشاء محطات الطاقة وغيرها من مشروعات النقل والتجارة والصناعة والبنية التحتية.

وجاءت زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم إلى العاصمة الصينية بكين، تلبية للدعوة الموجهة من الرئيس الصيني "تشي جين بينج" لحضور قمة منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي، بمشاركة العديد من رؤساء الدول والحكومات.

اقرأ أيضا.. الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة تصدر قرارًا بدليل تراخيص الهيئة العامة للطرق والكباري والنقل البرى

وأطلق الرئيس الصيني مبادرة الحزام والطريق عام 2013، بهدف إقامة مجتمع أقوى بمستقبل مشترك للصين وأفريقيا وتعزيز مسارات التعاون دولى بين الجانبين من خلال إحياء طرق التجارة القديمة عن طريق إنشاء الحزام الاقتصادى لطريق الحرير وطريق الحرير البحرى للقرن الحادى والعشرين من أجل بناء شبكة للتجارة والبنية التحتية لربط قارات آسيا بأوروبا وأفريقيا.

كما وصلت حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة بين الصين ودول الحزام والطريق تخطت 70 مليار دولار بينما تخطت التجارة البينية بين الصين وهذه الدول 5 تريليونات دولار،فضلا عن نجاح المبادرة في تنفيذ 28 مشروعا باستثمارات بقيمة 5.4 مليار دولار من بينها مشروع إقامة محطة الطاقة الشمسية فى مصر بقيمة 210 ملايين دولار.

اقرأ أيضا.. الإسكان تعلن طرح أراضٍ خدمية جديدة في المنصورة الجديدة

وقال رشاد عبده، الخبير الأقتصادي، إن مصر تعد من أولى الدول التي تسعى إليها كل الدولة العالم للعمل على تعزيز التعاون معها وخلق مصالح مشتركة، وذلك نظرا لما تمتلكه من موقع متميز في المنطقة العربية، بالإضافة إلى الأهمية الاستراتيجية التي تمتلكها من خلال قناة السويس كأحد أهم الممرات البحرية للتجارة العالمية وبالتالي تفتح أبوابها لتحقيق زيادة حجم التبادل التجاري مع الدول الأوروبية.


وأكد عبده في تصريحات خاصة لـ " أهل مصر"، أن قمة منتدي الحزام والطريق سوف تؤدي إلى خلق مزيد من الفرص الاستثمارية الكبرى المرحلة المقبلة، واقامة مزيد من المشروعات على كافة القطاعات، لافتاً إلى مشاركة شركات ذلك المنتدي في تنفيذ مشروع إقامة محطة الطاقة الشمسية.

وأضاف الخبير الأقتصادي، أن مصر اصبحت دولة واعدة يتنافس عليها العديد من الدول لاقامة مشروعات الاستثمارية بدليل دعوة رئيس الصين للرئيس المصري خاصة في تلك القمة التي يتم مناقشة الاتفاق خلالها على وضع خطط مستقبلية مبتكرة لتنفيذ المشروعات العملاقة بالتعاون مع الدول الاوروبية.

موضوعات متعلقة