مأساة أسرة بالشرقية.. الأب لا يستطيع الحركة.. والأم تعمل باليومية لشراء العلاج

الشرقية: أية العريني

05:51 م

السبت 18/مايو/2019

حجم الخط A- A+

أسرة بسيطة مكونة من 5 أشخاص، يعيشون مأساة حقيقية وسط منزل بسيط، ولا تملك من حطام الدنيا شيئا، الأب لا يستطيع الحركة والأم تعمل باليومية وتقوم ببيع الخضار، لتوفير ما يمكن من المأكل والملبس.

أنا على قدي ومليش دخل، نفسي حد يساعدني أشتري علاجي واشتري حزام الفتق لأن عندي الكبد مينفعش أعمل عملية ومديون بـ 13 ألف جنيه بسدادهم كل شهر 500 جنيi بسبب علاجي.. بنبرة صوت حزينة ممزوجة بالدموع بدأ الحاج " أحمد" حديثة لـ" أهل مصر".

روشتة العلاج
روشتة العلاج

اقرأ أيضًا.. "أحمد" ابن الشرقية يبحث عن قلب رحيم: "حقنة خطأ" تسببت في إصابتي بشلل أطفال.. نفسي في جهاز عشان أقدر أروح الشغل (صور)


قال الحاج" أحمد محمد محمد" 68 عاما فلاح مقيم قرية الحلمية التابعة لـ مركز أبوحماد بمحافظة الشرقية: "بقالي 10 سنوات بتعالج من الكبد والإفتاء، كل 15 يوم بشتري الروشتة بـ 360 جنيه أقل علبة علاج للكبد بـ 65 جنيه ويوم الأحد من كل أسبوع لازم أخد حقنة بـ 113 جنيه غير إني محتاج حزام الفتق لأن مينفعش أعمل عملية".

وأردف الرجل الستيني: "ياريت ألاقي حد يساعدني ويشتريلي حزام الفتق، الدكتور قالي إن سعره 2360 جنيه، وأنا مبتحركش من مكاني، وعملت قرض من بنك التنمية الزراعي بـ 10 آلاف جنيه عشان أقدر أشتري العلاج وحصلت على مبلغ 3 آلاف جنيه من جمعية رجال الأعمال.

مأساة أسرة بالشرقية
مأساة أسرة بالشرقية


وقاطعته زوجته: "لدينا 3 أطفال، طالب بالصف الأول الإعدادي، وطالب بالصف السادس الابتدائي وطفل بالحضانة"، وتابعت الزوجة وهي منهمرة في الدموع: "بشتغل في الأراضي الزراعية باليومية وببيع الخضار أخر اليوم أمام المنزل عشان أقدر أصرف على البيت، وزوجي بيحتاج علاج كل 15 يوم غير مصاريف أولادي".

وناشدت الأسرة أهل الخير والمسوؤلين بمساعدتهما بـ شراء حزام الإفتاء لأنه غير قادرين وشراء علاج الكبد.

موضوعات متعلقة