محمد فى دعوى رد شبكة: بتموت في الفلوس.. ومنار: شبكته أكل بها هو وأهله عندنا

ads

شيماء الهوارى

10:02 ص

الخميس 23/مايو/2019

حجم الخط A- A+

تقدم محمد بدعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بزنانيرى لرد شبكته من خطيبته والتى تبلغ ١٥ ألف جنيه، مبررا ذلك أنه اكتشف أنها إنسانة مادية ولا تفكر سوى فى التحصل على أمواله بصفة مستمرة، وعندما قام بفسخ الخطبة امتنعت عن إعطائه شبكته؛ مما جعله يقف على أعتاب محكمة الأسرة.

جمالها أعجبنى ورقتها
وقال محمد "عندما تقدمت إلى خطبتها كان عن طريق بعض الأقارب، ولم أنكر أن جمالها أعجبنى ورقتها، ولكن لم أكن أعلم أن ما بداخلها لم يكن حسنا، وقمت بشراء شبكة تقدر بـ ١٥ ألف جنيه، وتم الاحتفال بمراسم الخطبة فى جو عائلي يسوده الحب، وما إن مرت أشهر حتى شعرت أنها تطلب منى أموالا بحجة شراء أشياء".

كنت أشعر بالحرج فى البداية
وتابع حديثه "كنت أشعر بالحرج فى البداية، وأعطى لها ما تريد، ولكن ما زاد عن الحد انقلب للضد، فوجدت أنى أصبحت لا أستطيع تحمل طلباتها والتجهيز فى شقة الزوجية، وشعرت بمدى حبها للنقود؛ لذلك فسخت الخطبة، وطلبت شبكتى ولكن امتنعوا عن إعطائى إياها؛ لذلك توجهت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى رد شبكة، وأنتظر حكم القضاء".

رفضت التجاوز فى العلاقة
وباقتراب محررة" أهل مصر" من خطيبته قالت منار "كل هذا الهراء الذى يتحدث فيه من أجل أن يأخذ شبكته، ولكنى لم أطلب منه يوما شيئا، ومنذ أن تمت الخطبة ويطلب منى أن أعزمهم هو وأهله، وبالفعل كنت أفعل، وكانت العزومة تتكلف مبلغا كبيرا، ورغم ذلك لم يعترض أهلى من أجل سعادتى، وكانوا يطلبون منى التجاوز فى العلاقة، فرفضت ذلك، فوجدته يفسخ الخطبة".

بثمن الشبكة كلفنا العزومات
وتابعت قائلة "وعندما طلب شبكته اعترضت، وأخبرته أننا بثمنها كلفنا العزومات الخاصة به وبأهله بخلاف الهدايا القيمة، فإذا كان يريد شبكته يدفع لنا ثمن الهدايا والعزومات".

موضوعات متعلقة