إيناس لقاضى الأسرة: "جالي ورم خبيث فقرر يتزوج عليا بدل ما يعالجني"

أهل مصر
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

لم تتخيل "إيناس" أن زوجها يستطيع التخلى عنها فى أشد المحن والأوقات العصيبة التى تمر بها، حيث يشاء القدر أن تصاب بسرطان خبيث فى ثديها، ويتم استئصاله وتبدأ مرحلة العلاج الكيماوىن لتفاجأ بزوجها يخبرها أنه سيتزوج عليها، وأن الحياة بينهما مستمرة كما هى ويهتم بأولاده ولكن الزوجة لم تتحمل ذلك لتقف داخل محكمة الأسرة تستغيث بالقضاء وترفع دعوى خلع من زوجها بعد 12 عامًا من الزواج مبررة ذلك باستحالة الحياة معه.

12 عامًا من الزواج

بدأت الزوجة حديثها لـ"أهل مصر" بكلمات حزينة تحاول إخراجها من فمها بصعوبة قائلة: "كنت أعشقه بحكم سنوات العشرة التى قضيتها معه، فقد تزوجدنا منذ 12 عامًا عشت معه على الحلوة والمرة، ولم أنكر أنه كان يعاملنى معاملة طيبة ويحترمنى أمام أهله حتى أنجبت منه طفلين وكانا قرة عينى، وخلال هذه السنوات تعرف على فتاة وكان يتحدث معها حتى اكتشفت الأمر، وقام بالاعتذار وسامحته من أجل استمرار الحياة الزوجية ومستقبل أولادنا".

اقرأ أيضا..هدى تطلب الخلع: "جوزي مش بيعاملني كإنسانة"

سرطان خبيث

وتابعت "إيناس": "تعاهدنا على نسيان الموضوع، ولكنى لم أعلم أنه كان يحادثها دون علمى مرة أخرى حتى منذ شهور اكتشفت أنى مصابة بسرطان خبيث فى الثدى وقرر الطبيب عملية بتر للثدى والبدء فى دخول مرحلة العلاج الكيماوى، وبالفعل تم إجراء العملية وتكفل زوجى بكل النفقات حتى بدأت مرحلة الجلسات، وفوجئت به يخبرنى أنه يريد الزواج وأنه لم يهملنى والحياة بينا مستمرة، ولكن المفأجاة الأكبر أن العروس هى نفس الفتاة التى كان يتحدث معها سابقا".

رفع دعوى خلع

وأكملت الزوجة بدموع تحاول إخفائها: "تعذبت عندما اعترف لى أنه يعشقها ولا يستطيع أن يبعد عنها، كيف استطاع أن يجرحنى فى أشد أوقات مرضى بدلا من أن يقف بجوارى مما جعلنى أطلب الطلاق ولكنه رفض قائلا (مينفعش أطلقك بعد العمر ده عشان الأولاد ولازم أتجوز"، مما جعلنى أذهب إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى خلع ومازالت الدعوى منظورة أمام القضاء.