موسم التخفيضات.. 6 سلع تراجعت أسعارها خلال 3 أشهر

أهل مصر

تراجعت أسعار السلع الرئيسية بشكل مفاجئ خلال الـ3 أشهر الماضية، وذلك في سابقة تدل على أن مصر نجحت في خطة الإصلاح الاقتصادي التي بدأت فى العام 2016.

وشعر المصريون بتراجع حاد في أسعار السلع بالأسواق، إذ أحكمت التموين رقابتها على الأسواق، وعرضت السلع بكثرة في معارضها وهو ما كان سببًا فى تراجع الأسعار وعدم الاحتكار، إضافة إلى نشاط جهاز حماية المستهلك الذى بذل جهودًا كبيرة في ضبط الأسعار.

وترصد "أهل مصر" أبرز 10 سلع تراجع سعرها خلال الـ3 أشهر الماضية، إذ جاء أولها الأرز حيث كان في شهر أغسطس الماضي بحوالي 9 جنيهات ونصف وهو الآن تراجع حتى وصل إلى 7 جنيهات في بعض المحلات، وذلك بسبب إحكام الرقابة وتوافر المخزون الاستراتيجي له حتى فبرابر المقبل.

اقرأ أيضًا.. "الراكب كان متردد".. إحباط تهريب 433 شاشة هاتف محمول بمطار برج العرب

اللحوم

تعتبر اللحوم من السلع الأساسية التى يقيس بها المصريون حالة التحسن الاقتصادي في البلاد، ولذلك شعر المصريون من بعد عيد الأضحى فى أغسطس الماضي بتوافر اللحوم بكثرة فى جميع المجازر والمنافذ حتى بلغ سعر الكيلو الآن 90 جنيها للبلدي و110 جنيهات للضاني بعدما كان قبل ذلك البلدي يسجل 130 جنيها، وفي استمرار موسم تخفيض الأسعار أصدرت التموين قرارا يسرى من بداية ديسمبر حتى منتصف يناير بتوافر اللحوم السودانية الطازجة بـ80 جنيها بدلا من 85 بسبب وفرة اللحوم وكثرة المعروض منها.

الدواجن

وصلت الدواجن لأقل مستوى لها منذ عامين، وكما يقول المثل "مصائب قوم عند قوم فوائده"، فعلى عكس التجار الذين يشتكون من تدنى الأسعار لتعرضهم لخسائر كبيرة، فإن المواطنين فرحون بهبوط الأسعار إذ بلغ كيلو اللحم الأبيض منها فى المزارع حوالى 17 جنيها ليصل إلى الجمور بـ21 جنيها، وكذلك الكتكوت وصل سعره الآن 6 جنيهات فقط.

وأرجع المراقبون تراجع أسعار الدواجن إلى كثرة دخول مربين جدد إلى المجال الحيواني، إضافة إلى الاكتفاء الذاتي منها.

الأسماك

أيضا من السلع التى يستهلكها المصريون بكثرة خاصة في المواسم الأسماك، إذ تراجع أسعارها بصورة كبيرة جدًا خاصة مع قلة الإقبال عليها، وهو ما جعل التموين تطرحها بكثافة في مجمعاتها الاستهلاكية بأسعار 21 جنيها للبلطي، و35 للماكريل والبوري بـ42.

وينشط الإقبال على الأسماك في مواسم شم النسيم وأحيانا الأعياد، ولكن على كل حال هي متوفرة فى الأسواق بأسعار مخفضة الآن.

الخضروات

بعدما كانت الطماطم في بعض الأوقات سجلت 10 جنيها، والليمون في فترة غابرة كان قد وصل إلى 100 جنيه، أعادت التموين رقابتها وسيطرتها على أسعار الخضروات في الأسواق وعادت الأسعار لطبيعتها مرة أخرى مع تراجع شعر به المواطنون أثناء تسوقهم.

4 سلع تموينية مدعمة

وإرضاء لمحدودي دخل أصدر الوزير علي مصيلحي قرارًا بتخفيض أسعار 4 سلع مدعمة وهى الأرز والسكر والزيت والدقيق، وذلك بعد شكاوى من ارتفاع أسعارها ليكون ذلك بمثابة استمرار تقديم الدعم بطريقة مستحقة وميسرة للمواطنين.