اقتراب كندا والولايات المتحدة والمكسيك من وضع اللمسات الأخيرة على اتفاق تجارة حرة

أهل مصر

بدت كندا والولايات المتحدة والمكسيك على مقربة من وضع اللمسات الأخيرة على تعديلات بشأن اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية ، يوم الاثنين، حيث من المقرر أن يلتقي مسؤولون من الدول الثلاث في مكسيكو سيتي لبحث أحدث التعديلات على الاتفاق.

وأكد مسؤولون كنديون لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) يوم الاثنين أن نائبة رئيس الوزراء ، كريستيا فريلاند ، توجهت إلى المكسيك للمشاركة في اجتماعات مع الممثل التجاري الأمريكي، روبرت لايتهازير ومسؤولين مكسيكيين يوم الثلاثاء.

ووقعت كندا والولايات المتحدة والمكسيك على اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية المجدد في تشرين ثان/نوفمبر 2018.

وبمجرد التصديق عليه من قبل برلمانات الدول الثلاث، سيحل "اتفاق الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك وكندا" محل اتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية الذي دام 25 عاما.

لكن حتى الآن، صدقت المكسيك فقط على هذا الاتفاق. ويواجه الاتفاق بعض المعارضة من الديمقراطيين في الكونجرس الأمريكي.

وهناك الكثير من القلق في أوتاوا ومكسيكو سيتي من أن التصديق على الاتفاق قد يقع ضحية المشاحنات الحزبية وسط دراما إجراءات توجيه اتهام بالتقصير للرئيس دونالد ترامب في واشنطن.