بيان للمجلس العسكري السوداني يدعو إلى وقف التصعيد مع "الحرية والتغيير"

اهل مصر

02:38 ص

الخميس 16/مايو/2019

بيان للمجلس العسكري السوداني يدعو إلى وقف التصعيد مع الحرية والتغيير
رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان
حجم الخط A- A+

أصدر رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، عبد الفتاح البرهان، صباح الخميس، بيانا يدعو فيه إلى اتفاق لوقف التصعيد مع قوى الحرية والتغيير، وتعليق المفاوضات معها لـ 72 ساعة.

وقال البرهان في بيان للمجلس العسكري الانتقالي: "إن الاجتماعات تواصلت وسارت الأمور جميعها نحو التوافق مع قادة قوى إعلان الحرية والتغيير في شراكة حقيقية لحماية الثورة وحماية الفترة الانتقالية والتحضير لانتخابات حرة ونزيهة".

وأضاف البيان: "توصل الطرفان إلى وقف التصعيد وتهيئة المناخ للاتفاق، وعمل لجان مشتركة لحماية مكان الاعتصام وعدم توسعته، على أن تنحصر نشاطات الحراك فقط أمام القيادة العامة للجيش".

وناشد بيان المجلس العسكري الحراك بإزلة المتاريس جميعها خارج منطقة ساحة الاعتصام، وفتح خط سكة الحديد لإمداد الولايات التي تضررت كثيرا من شح المواد التموينية والبترولية.

كما دعا إلى عدم التصعيد الإعلامي وتهيئة المناخ الملائم الذي يؤمن الشراكة الحقة لاجتياز المرحلة الحرجه، وعدم التحرش أو استفزاز القوات المسلحة وقوات الدعم السريع والشرطة والأمن.

وجدد البيان تأكيد القوات المسلحة وقوات الدعم السريع وقوات الشرطة في حماية مكتسبات الثورة والقيام بدورها كاملا في حماية الوطن والمواطن.

وكانت قوى الحرية والتغيير في السودان، قد عقدت أمس الأربعاء، اجتماعا طارئا لمناقشة تداعيات أحداث العنف التي اندلعت مؤخرا، وسقط خلالها قتلى وجرحى في صفوف المعتصمين.

وأكدت "الحرية والتغيير" في بيان، بحسب "سكاي نيوز عربية"، أنها ستواصل الاحتشاد بساحات الاعتصام أمام القيادة العامة للجيش بوسط الخرطوم والأقاليم، وذلك "حراسةً لمكتسباتنا وانتصاراتنا ووفاءً لعهد قطعناه لشهدائنا ودمائهم الغالية التي خضبت أرض الوطن."

موضوعات متعلقة